السبت، 7 يناير، 2012

الواعد معجم (فارسي-عربي) للألفاظ والتعبيرات والتراكيب الفارسية المعاصرة (فصحى وعامية)



بسم الله الرحمن الرحيم
الواعــد معجــم (فارسي-عربي)
تأليف الدكتور
عبد الوهاب علوب

أستاذ الدراسات الشرقية بكلية الآداب - جامعة القاهرة

     عبد الوهَّاب علَّوب مترجم نابه التفت إلى الأفكار الجديدة في العالم فترجم "الحداثة وما بعد الحداثة" لبتر بروك، و "فعل القراءة" لفولفانج أيسر، و "العولمة"، وغيرها من الأعمال الفكريَّة الفاعلة في العالم. والتفت علَّوب إلى المناطق السَّاخنة من العالم، فقدَّم" الإسلام في البلقان"، و "ديانة الساميَّين". وبرغم أنَّه لم يحصر ترجماته في نطاق المركزيَّة الأمريكيَّة- الأوربيَّة، فقد تجاوز ذلك إلي الأدب والسَّياسة الإيرانيَّة، فترجم "قصَّة الثَّورة الإيرانيَّة" لسيمر ذبيح، و"أسمار الببَّغاء" لمحمَّد قادريّ، وغيرهما من الأعمال المميَّزة.

تفاصيل معجمنا
الناشرمكتبة لبنان ناشرون
تاريخ النشر: 1996/01/01 - النوع: ورقي غلاف فني
الحجم: 18×25 سم - عدد الصفحات: 480 صفحة - الطبعة: 1 - المجلدات: 1
اللغة: فارسي-عربي - سعر المعجم بالمكتبات: 17.00$
سعر المعجم بالنيل والفرات: 17
نُبذة عن المعجم:
     هذا هو المعجم الفارسيّ-العربيّ الثاني الذي تخرجه أسرة اللُّغات الشَّرقيَّة بكليَّة الآداب جامعة القاهرة، للدكتور عبد الوهَّاب علّوب. أما المعجم الأول فهو "المعجم الفارسيّ الكبير" الذي أخرجه الدكتور إبراهيم الدّسوقيّ شتا في مجلَّدات ثلاثة، وهو أضخم معجمٍ فارسيّ-عربيّ صدر في بلاد العرب حتَّى اليوم. وقد أصدر الدكتور علّوب هذا المعجم الأصغر، فدأب على إثبات المواد الفارسية وتراكيبها الدَّارجة على ألسنة عامَّة الإيرانيَّين.
     تتبَّع المؤلَّف المطبوعات الفارسيَّة من صُحفٍ ومجلاَّت وأعمال أدبيَّة صدرت في السَّنوات الأخيرة. كما أرجع أغلب الألفاظ المستعارة من اللُّغتين الإنجليزيَّة والفرنسيَّة إلى أصلها، وأثبته بالحروف اللاَّتينيَّة. وحرص المؤلَّف على الإشارة إلى المواد الفارسيَّة التي عُرَّبت وشاعت في العربيَّة الفُصحى والعاميَّة. 
     ومع أنَّه حاول الإيجاز في معجمه، إلاَّ أنَّه انفرد بذكر مواد فارسيَّة لم ترد في معجمات أكبر حجماً. ولم يفُته قبل هذا وذاك أن يورد في مقدّمته عجالة للنحو الفارسيّ، وبعد هذا في خاتمته ثبْتاً بأهمّ المصادر الفارسيَّة ومواردها الأصليَّة التي تلبَّي حاجة الدَّارس إليها، وجدولاً للتقويم الهجريّ وما يقابله من السَّنوات الميلاديَّة من العام الأوَّل الهجريّ حتَّى عام 1420هـ/2000م، وأنهى معجمه بتسجيله تعريفات بأهمّ أعلام الأدب الفارسيّ وأسفاره  .

 لشراء المعجم
اضغط على أيقونة
أضف إلى عربة التسوق

أضف إلى مفضلتك 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق